الميزانية والتخطيط للعام الجديد : أهلًا بتحقيق أهداف 2024!

مشاركة المقالة على :

هل بدأت بتحديد الميزانية والتخطيط للعام الجديد؟
إذا لم تكن قد فعلت ذلك بالفعل، فربما حان الوقت لكي تبدأ الآن، ذلك لأن الميزانية والتخطيط الفعالان أمران بالغا الأهمية لنجاح أي عمل تجاري.
سواء كان اتخاذ قرارات مالية ذكية وتحسين تخصيص الموارد أوتحقيق أهداف العمل.
حيث يمكنك إلقاء نظرة على حسابات وبيانات العام الماضي للحصول على فكرة عن الصورة العامة لدخلك ونفقاتك وضرائبك وميزانيتك وما إلى ذلك.
وهل حققت أهداف العام الماضي؟ لتعرف مدى جاهزيتك لأهداف العام المقبل، أم أنك أفرطت في الإنفاق عن غير قصد أو واجهت أي ظروف غير متوقعة؟
ستكون كل هذه المعلومات بمثابة إطار للميزانية والتخطيط للعام الجديد.
في مقالنا هذا، سنقدم رؤى حول عملية إعداد الميزانية ونشرح كيف يمكن للشركات إنشاء توقعات مالية واقعية للعام المقبل.
كما سنناقش أيضًا كيف يمكن لبرامج التكنولوجيا مثل SMART ERP أن تساعد في تسريع عملية إعداد الميزانية.
تابع معنا..

 الميزانية والتخطيط للعام الجديد : أهلًا بتحقيق أهداف 2024!

قبل تحديد الميزانية والتخطيط للعام الجديد، أو حتى الغوص في مشروع جديد، من المهم أولاً إنشاء معايير الأداء ومؤشرات الأداء الرئيسية التي تسمح لك بتقييم ما إذا كان هدفك السابق قد تم تحقيقه أم لا.

وبالمثل، يمكن أن تساعدك هذه المعايير على مقارنة أداء الشركة بالسنوات السابقة، على الرغم من أن المقاييس المحددة ستختلف بناءً على حجم الأعمال والصناعة.
كما يعد دعم أهدافك بالبيانات المالية أمرًا أساسيًا للرؤية الشاملة واتخاذ القرار الواثق.
ومن خلال تكنولوجيا الحوسبة السحابية، يمكنك تسهيل الأمر كثيرًا من خلال توفير الوقت والجهد، وكذلك تسجيل بياناتك المالية والمحاسبية بدقة.

مشاريع الميزانية والتخطيط للعام الجديد

بمجرد إنشاء المقاييس الخاصة بك، فكر في إضافة المشاريع التالية في العام الجديد:

1. اللحاق المالي العام

تعد نهاية الربع الرابع وبداية الربع الأول من الوقت المثالي للتركيز على متابعة بياناتك المالية، حيث سيسمح ذلك لشركتك ببدء العام الجديد بقوة. هذا مهم بشكل خاص إذا كان عملك قد شهد معدل دوران في نهاية العام. حتى مع زيادة PTO، يصبح من السهل التخلف عن إعداد التقارير الأساسية وتسوية الحساب. وتعتمد جميع التقارير المالية الأخرى على بيانات مالية دقيقة، لذا فإن تخصيص الوقت اللازم للوقوف على ما هو مطلوب يجب أن يكون أولوية.

2. إغلاق نهاية العام

إقفال نهاية العام هو عملية مراجعة وتعديل جميع الحسابات لضمان أنها تعكس بدقة النشاط المالي لشركتك لهذا العام. وهو يشتمل على الخطوة الأخيرة في الدورة المحاسبية قبل إعداد البيانات المالية، ويركز على التسوية.

كما يعد إغلاق نهاية العام فرصة ممتازة لتقييم نقاط القوة والضعف في عملك. وبوجود هذه البيانات في متناول يدك، يمكنك بعد ذلك التخطيط للتعديلات للعام التالي :

ما هي التكاليف التي يجب تخفيضها؟ ما هي الأقسام الأكثر أهمية للأعمال؟ هل كان إجمالي الإيرادات وهامش الربح حيث كنت تتوقع أن تكون؟

وهذه أيضًا فرصة للنظر في مدى اقتراب شركتك من تلبية ميزانيتها وتوقعاتها لهذا العام، بالإضافة إلى التحقق من أي احتيال أو تناقضات والحماية منها.

3. الميزانية والتنبؤ

بمجرد اكتمال إقفال نهاية العام، يمكن إنشاء ميزانية للعام الجديد بناءً على تلك البيانات المالية. قد تبدو ميزانيتك لعام 2023 مختلفة بالنظر إلى التقلبات الاقتصادية التي جلبها العام الماضي.

حيث أن أفضل الميزانيات تكون دائمًا بسيطة ومرنة – إذا تغيرت الظروف، يمكن أن تكون ميزانيتك مرنة لتوفير صورة مالية واضحة لشركتك.

على الرغم من أن ميزانيتك ستكون فريدة لشركتك، إلا أنها يجب أن تحتوي بشكل عام على:

  • الإيرادات المقدرة
  • اسعار متغيرة
  • سعر ثابت
  • تدفق مالي
  • ربح

ومن هنا، يمكن استخدام الميزانية لإنشاء توقعات واقعية للتدفقات النقدية.

حيث أن الهدف الرئيسي من توقعات التدفق النقدي هو المساعدة في إدارة السيولة داخل عملك والتأكد من أن لديك ما يكفي من النقد للوفاء بالتزاماتك.

4. تحليل العمليات والإجراءات

تعتبر بداية العام وقتًا مثاليًا لمراجعة العمليات والإجراءات الشاملة لشركتك. ألقِ نظرة على الممارسات الفعالة والممارسات التي لا تعمل بشكل جيد،ثم قم بإجراء التغييرات وفقًا لذلك.

حيث تسمح لك هذه المراجعة بتحديد المجالات التي تحتاج إلى خفض التكاليف أو تحديد أفضل أجزاء عملك التي يجب عليك التوسع فيها.

5. الانتقال من المحاسبة النقدية إلى المحاسبة على أساس الاستحقاق

إذا كنت صاحب مشروع تجاري صغير، فمن المحتمل أنك تعمل حاليًا على أساس نقدي.

حيث تعترف هذه الطريقة بالإيرادات عند استلام النقد والمصروفات عند دفعها، ولا تعترف بالحسابات المدينة أو الدائنة.

وبالنسبة للعديد من الشركات، هذا يعمل بشكل جيد!

ومع ذلك، إذا كان نشاطك التجاري يشهد نموًا، أو لديه قدر كبير من المخزون لإدارته، أو يريد التقدم بطلب للحصول على قرض أو خط ائتمان، أو يريد بشكل عام رؤية أكثر لأمواله النقدية، فمن المحتمل أن يكون الوقت قد حان للانتقال إلى أساس الاستحقاق محاسبة.

حيث تسجل محاسبة الاستحقاق الإيرادات والنفقات عند اكتسابها، بغض النظر عن وقت استلام الأموال أو دفعها فعليًا. على الرغم من أنها أكثر تعقيدا من الأساس النقدي، إلا أن المحاسبة على أساس الاستحقاق ترسم صورة أكثر واقعية للدخل والنفقات خلال فترة زمنية معينة.

كيف تبدأ وضع خطة الميزانية؟

1. إعداد خطة الميزانية

وهي خطوتك الأولى، والتي تعد مراجعة ميزانية العام السابق والأداء المالي، بالإضافة إلى تحليل الأرباح والخسائر والتدفقات النقدية والنفقات وتحديد العوامل التي تؤثر على النتائج المالية.
وبناءً على هذا التحليل، سوف تحدد الأهداف والغايات المالية للعام المقبل.
ضع في الاعتبار أي تغييرات تؤثر على الإيرادات أو النفقات، مثل الاستثمارات الجديدة أو إطلاق المنتجات أو حتى التوسعات.
حيث أنه سيساعد ذلك في إنشاء خطة ميزانية واقعية تأخذ في الاعتبار جميع جوانب العمل.

1. تخصيص الموارد بشكل فعال

بمجرد الانتهاء من وضع خطة الميزانية، من المهم تخصيص الموارد بشكل فعال.
حيث أنه يجب أن تحدد أولويات استثماراتك ونفقاتك بناءً على الأهداف والغايات المالية.
كما يجب أن تفكر في الاستثمارات قصيرة الأجل وطويلة الأجل بالإضافة إلى تحديد أولوياتها بناءً على تأثيرها المالي.
تأكد من أن الميزانية تتوافق مع استراتيجية عملك وأهدافك وتخصيص الموارد وفقًا لذلك.
سيساعد ذلك على ضمان الاستخدام الأمثل للموارد وتقليل الهدر.

2. الاستفادة من برامج التكنولوجيا

يمكن لبرامج التكنولوجيا عالية المستوى، أن تساعد في أتمتة عملية إعداد الميزانية وجعلها أكثر كفاءة. فهو يوفر رؤى مالية في الوقت الحقيقي ويسهل التعاون بين الإدارات.

حيث توفر لك منصة متكاملة لإعداد الميزانية والتخطيط والتنبؤ، كما ويبسط عملية الميزانية والتخطيط للعام الجديد.

بالإضافة إلى تحسين الدقة والشفافية، كما ويسمح نظام محاسبي سحابي، للشركات بإنشاء سيناريوهات متعددة وتقييم تأثيرها المالي.

من المهم وجود نظام محاسبي قوي، قبل بدء عملية إعداد الميزانية، ولكن البيانات التي يطلقها لا تقل جودة عن ما يجري خلال العام.

حيث إن التأكد من أن مسك الدفاتر على قدم المساواة سيسمح لأصحاب الأعمال بالشعور بالثقة في دقة أرقام التقارير الخاصة بهم.

3. المراقبة والمراجعة

بمجرد وضع خطة الميزانية والتخطيط للعام الجديد، فإن مراقبتها ومراجعتها بانتظام أمر بالغ الأهمية .

  • تتبع الأداء المالي ومقارنته بخطة الميزانية.
  • قياس مؤشرات الأداء الرئيسية (KPIs) مثل الإيرادات والنفقات والربحية.
  • مراجعة خطة الميزانية كل ثلاثة أشهر وتعديلها وفقًا لذلك، وذلك سيساعد الشركات على البقاء على المسار الصحيح وتحقيق أهدافها المالية.

كما يعد إنشاء خطة الميزانية وتخصيص الموارد بشكل فعال أمرًا بالغ الأهمية لنجاح أي عمل تجاري.

كيف يساعدك النظام المحاسبي SMART ERP في تحديد الميزانية والتخطيط للعام الجديد ؟

في بيئة الأعمال سريعة الخطى اليوم، فإن وجود نظام محاسبي فعال وموثوق ليس مجرد ترف بل ضرورة.!

من حيث أنه أمرًا بالغ الأهمية لإدارة المعلومات المالية بدقة، وضمان الامتثال للوائح، واتخاذ قرارات عمل واضحة.

وبمساعدة ميزات النظام المحاسبي SMART ERP, يمكن للشركات تبسيط عملية إعداد الميزانية والتخطيط للعام الجديد و كذلك تحسين الأداء المالي.

وذلك من خلال إنشاء خطة ميزانية واقعية، يمكن للشركات تحسين تخصيص الموارد، وتقليل الهدر، وتحقيق أهدافها المالية.

بالإضافة إلى مراقبة ومراجعة خطة الميزانية بانتظام وتعديلها وفقًا لذلك.

ومن خلال القيام بذلك، يمكن للشركات ضمان الاستقرار المالي والنمو للعام المقبل و حتى ما بعده.

تعرف إلى الميزات فيما يتعلق بالميزانية والتخطيط للعام الجديد: 

1. إدارة الميزانية بكل سهولة وفعالية، وتتبع الإنفاق والإيرادات والتكاليف المختلفة.

2. إمكانية تحليل الميزانية وإنشاء تقارير ذكية مفصلة لمساعدتكم في اتخاذ القرارات المالية الصائبة.

3. أدوات التحليل والتنبؤ لتسهيل عملية التخطيط للعام الجديد، بالإضافة إلى استخدام البيانات المالية والإحصائية السابقة لتوليد توقعات للإيرادات والتكاليف المستقبلية.

4. مراقبة الأداء المالي خلال العام الجديد، حتى تتبع الإيرادات والنفقات والأرباح والخسائر على مدار العام، ومقارنتها بالميزانية والتوقعات المالية.

5. إنشاء تقارير ذكية مخصصة لتحليل أداء المشروعات أو الأقسام الفردية وتحديد المجالات التي تحتاج إلى تحسين.

6. يسهل النظام تقدير التكاليف وتحليل الروابط المالية لمشروعات جديدة أو توسعات الأعمال.

يمكنك حجز نسختك التجريبية المجانية، أو التواصل مع فريق SMART ERP, وطلب النظام للتمتع بميزات تلبي جميع احتياجاتك.

 

أبرز المقالات

احجز نسختك التجريبية الآن

المزيد من المقالات