كيف تختار بين برنامج CRM أو ERP؟

مشاركة المقالة على :

 

على الرغم من اختلاف أغراض برامج الـ ERP و الـ CRM، فإنهما يهدفان معًا إلى تعزيز الكفاءة وتبسيط العمليات وأتمتة سير العمل وزيادة صافي أرباحك.

حيث يمكن أن يساعدك نظام إدارة علاقات العملاء (CRM) في إدارة علاقات العملاء،  من ناحية أخرى، يتيح لك نظام تخطيط موارد المؤسسات (ERP) إدارة جوانب مختلفة من عملك، مثل الشؤون المالية للشركة ورحلة العميل، في مكان مركزي.

إذًا، ما الذي يجب عليك تنفيذه في عملك؟ سنغطي في المقال التالي، الاختلافات والفوائد الرئيسية لكل نوع من البرامج أدناه لمساعدتك.

تابع معنا..

كيف تختار بين برنامج CRM أو ERP؟

 

ما هو نظام إدارة علاقات العملاء CRM ؟

CRM

يعمل نظام إدارة علاقات العملاءCRM كمستودع لبيانات العملاء، وتخزين الأسماء وأرقام الهواتف وعناوين البريد الإلكتروني والمعلومات البريدية وغيرها من التفاصيل القيمة.

والغرض من نظام إدارة علاقات العملاء (CRM) هو تقديم نظرة عامة على علاقتك مع الأشخاص الذين يتعاملون مع عملك، وتحديدًا العملاء المحتملين والعملاء، ومراقبة كل تفاعل. ونتيجة لذلك، يمكنك الحصول على فهم أعمق لتوقعاتهم واهتماماتهم، مما يسمح لك بإقامة اتصال وبناء الثقة وصياغة حملات تسويقية فعالة.

علاوة على ذلك، يمكن أن يساعدك هذا النظام في تحديد الوقت الأنسب للوصول إلى العملاء المحتملين والعملاء لأنه يتيح لك معرفة مكان تواجد العملاء المحتملين في مسار تحويل المبيعات. يمكّنك هذا من أتمتة رسائل البريد الإلكتروني والرسائل التسويقية بحيث تصل إلى الأشخاص المناسبين في اللحظة المناسبة تمامًا.

ما هو نظام تخطيط موارد المؤسسات ERP؟

يسمح لك برنامج تخطيط موارد المؤسسات ERP بإدارة عمليات الأعمال المختلفة في موقع مركزي، مما يسهل تنظيم العمليات اليومية وتبسيطها. وهذا يتيح للإدارات التواصل مع بعضها البعض في الوقت الحقيقي.

لذا، بدلاً من وجود أنظمة متعددة لكل عملية من العمليات المذكورة أعلاه، يمكنك تجميع بياناتك وتوفير مصدر واحد للحقيقة. وهذا يجعل العمل مع أصحاب المصلحة والإدارات الأخرى أسهل لأن المعلومات متاحة بسهولة. يمكنك أيضًا تقليل الاحتكاك بين الفرق وإزالة الحواجز التي قد تؤخر اتخاذ القرار. بالإضافة إلى ذلك، فإن وجود حل برمجي واحد لعمليات مختلفة يمكن أن يؤدي إلى توحيد سير العمل وزيادة الكفاءة التشغيلية.

لا يضمن برنامج ERP إمكانية إدارة العمليات اليومية بفعالية فحسب، بل يوفر أيضًا رؤى قيمة حول صحة عملك باستخدام أدوات التحليلات. من خلال القدرة على إنشاء تنبؤات تعتمد على البيانات، يمكنك اتخاذ قرارات عمل مستنيرة ووضع شركتك لتحقيق النجاح.

في نهاية المطاف، يهدف نظام تخطيط موارد المؤسسات المتكامل إلى تعزيز الكفاءة والإنتاجية من خلال تسهيل إدارة العمليات التنظيمية.

ضع في اعتبارك أنه ليست كل أنظمة تخطيط موارد المؤسسات (ERP) متساوية.

يوفر بعضها الأدوات اللازمة لإدارة موظفيك وعملائك، بينما لا يوفرها البعض الآخر.

فكر في أهدافك أثناء البحث عن حل لتخطيط موارد المؤسسة.

 

هل يمكنك استخدام أنظمة ERP وCRM معًا؟

يمكن للشركات بجميع أحجامها استخدام أنظمة ERP وCRM معًا لتجميع البيانات وإدارتها وتنظيمها.

كما يمكن للشركات الصغيرة ومتوسطة الحجم (SMBs) والشركات الكبيرة الاستفادة من فوائد أنظمة إدارة علاقات العملاء (CRM) وتخطيط موارد المؤسسات (ERP)، خاصة عند تنفيذها واستخدامها بشكل صحيح.

 

ما هي فوائد نظام CRM؟

تتضمن بعض فوائد استخدام برنامج CRM ما يلي:

1. تقديم خدمة أفضل للعملاء

من خلال منح فريقك إمكانية الوصول إلى بيانات العملاء، سيعرف ممثلو المبيعات كل ما يحتاجونه حول العميل قبل بدء المحادثة. سيتمكن فريق رضا العملاء لديك أيضًا من الوصول إلى معلومات العملاء ذات الصلة، مما يسمح لهم برؤية عمليات الشراء الأخيرة وأرقام الطلبات والمزيد. ونتيجة لذلك، يمكن للأقسام التي تتعامل مع العملاء تخصيص كل معاملة والتأكد من أنها تتجاوز التوقعات.

 

2.  تواصل مع العملاء المحتملين المؤهلين

غالبًا ما يهتم العملاء المتوقعون بمنتجاتك ولكنهم قد لا يكونون مستعدين لإنهاء عملية الشراء. باستخدام نظام إدارة علاقات العملاء (CRM)، ستتمكن من تحديد العملاء المحتملين والتواصل معهم في الوقت المناسب بناءً على مكانهم في عملية الشراء.

 

3. تحسين خط المبيعات الخاص بك

يوفر نظام إدارة علاقات العملاء (CRM) نظرة عامة على رحلة المشتري، مما يضمن لك معرفة مكان تواجد المستهلكين في مسار المبيعات. لذا يمكنك تحديد أفضل نقاط الاتصال لنقلها إلى الخطوة التالية في مسار التحويل والحصول على البيع. عند النظر إلى المسار الخاص بك، قد تلاحظ أن بعض المسارات تتطلب منك إرسال المزيد من رسائل البريد الإلكتروني لتكون فعالة.

4. زيادة الانتاج

بدلاً من إرسال رسائل البريد الإلكتروني يدويًا إلى العملاء المحتملين عند الاشتراك للحصول على عرض توضيحي أو تنزيل مستند تقني، يمكنك تسليم هذه الرسائل تلقائيًا في أفضل لحظة ممكنة. وهذا يحرر وقتك، ويشجعك على تخصيص وقتك وطاقتك لجهود الأعمال الأساسية الأخرى.

5. توحيد سير العمل

أي توحيد العمليات التجارية وتوحيد فريق المبيعات الخاص بك باستخدام نظام إدارة علاقات العملاء (CRM). إن القيام بذلك يضمن حصول كل عميل على نفس مستوى الخدمة من الموظفين الذين يمثلون شركتك. يمكن أن تساعد إدارة علاقات العملاء أيضًا في توحيد عملية جمع البيانات.

 

ما هي فوائد برنامج تخطيط موارد المؤسسات (ERP

برنامج محاسبي ERP

فيما يلي بعض أهم فوائد أنظمة تخطيط موارد المؤسسات (ERP):

 

الإدارة الفعالة للموارد

كما يوحي الاسم، يمكّنك نظام تخطيط موارد المؤسسات (ERP) من إدارة موارد مؤسستك بشكل فعال، مثل الأموال والموظفين والمواد. وهذا يقلل من مخاطر تخصيص الكثير من الموارد لمشروع واحد أو تخصيص موارد قليلة جدًا. على سبيل المثال، يمكنك تخزين منتجاتك الأكثر مبيعًا بدلاً من شراء المزيد من مخزون المنتجات التي لا يتم بيعها بشكل جيد استنادًا إلى المعلومات التي تم جمعها بواسطة نظام تخطيط موارد المؤسسات (ERP).

قابلية التوسع بشكل أفضل

تم تصميم أنظمة تخطيط موارد المؤسسات (ERP) خصيصًا لتنمو مع مؤسستك، مما يوفر لك الأدوات الضرورية التي سيحتاجها أي عمل أثناء تطوره. ونتيجة لذلك، يمكنك توفير المال وتجنب الاستثمار في التقنيات الجديدة.

تقليل الأخطاء

من خلال الاستفادة من قوة الأتمتة، يمكنك تقليل احتمالية حدوث أخطاء بشرية يمكن أن تؤثر سلبًا على عملك.

تحسين رضا العملاء

مثل نظام إدارة علاقات العملاء (CRM)، يمكن أن يساعد نظام تخطيط موارد المؤسسات (ERP) في تحسين رضا العملاء. مع نظام متكامل، الإجابة على الأسئلة والرد على المخاوف بسرعة. ستحتوي بعض أنظمة تخطيط موارد المؤسسات (ERP) على مكون CRM، لذلك لا يتعين عليك الاستثمار في نظامين مختلفين.

الحصول على التحديثات في الوقت الحقيقي

مع التحديثات في الوقت الحقيقي، يمكنك الحصول على أحدث المعلومات في متناول يدك. وهذا يضمن حصول فريقك دائمًا على البيانات الدقيقة وذات الصلة.

 

تسهيل التعاون والتواصل

يمكن لإدارات متعددة استخدام نظام تخطيط موارد المؤسسات (ERP)، مما يسهل التعاون بين أعضاء الفريق حيث يتم دمج المعلومات الحديثة في مكان واحد. حتى لو كان الموظفون لا يعملون بشكل مباشر مع بعضهم البعض، فإن هذا النوع من البرامج يوفر الشفافية.

 

حماية البيانات

غالبًا ما تتمتع أنظمة تخطيط موارد المؤسسات (ERP) المحلية والمستندة إلى السحابة بميزات أمان متقدمة تمنع وقوع البيانات في الأيدي الخطأ.

حيث تتضمن بعض الإجراءات الأمنية لأنظمة تخطيط موارد المؤسسات (ERP) النسخ الاحتياطية التلقائية وتشفير البيانات والحماية من البرامج الضارة. علاوة على ذلك، بدلاً من تخزين المعلومات عبر أنظمة مختلفة أو الاحتفاظ بالمستندات الورقية، يتم تجميع بياناتك تحت نظام واحد، مما يقلل من مخاطر سوء التعامل مع المعلومات أو فقدانها.

تبسيط دعم العملاء

عندما يتعلق الأمر بمناقشة إدارة علاقات العملاء (CRM) مقابل تخطيط موارد المؤسسات (ERP)، فليس هناك فائز واضح. يتم استخدام أنظمة إدارة علاقات العملاء (CRM) وأنظمة تخطيط موارد المؤسسات (ERP) في المقام الأول لأسباب مختلفة، على الرغم من وجود بعض التداخل في ميزاتها. يتمتع كلا النظامين بمزايا مميزة مفيدة لشركتك وضرورية لكل مؤسسة. في النهاية، يعتمد النظام الذي تستخدمه على أهدافك العامة.

 

لماذا النظام المحاسبي SMART ERP هو الخيار الأفضل لإدارة أعمالك؟

عندما يتعلق الأمر بإدارة أعمالك وعملائك، فإن النظام المحاسبي يلعب دورًا حاسمًا في تحقيق الكفاءة والدقة في العمليات المالية والمحاسبية، بالإضافة إلى إدارة علاقات العملاء.

ومن بين النظم المحاسبية المتاحة في السوق، يبرز نظام SMART ERP المحاسبي كخيار أفضل لإدارة أعمالك.

فيما يلي بعض الأسباب التي تجعل SMART ERP أفضل اختيار لك:

  1. دقة عالية: يتميز SMART ERP بنظام محاسبي متقدم يضمن دقة عالية في التسجيلات المحاسبية والمعلومات المالية.

حيث يتم تحسين العمليات المحاسبية وتجنب الأخطاء البشرية الشائعة، مما يضمن أن تكون التقارير المالية دقيقة وموثوقة.

 

  1. تكامل شامل: يوفر SMART ERP تكاملًا شاملاً مع مختلف الأنظمة والتطبيقات الأخرى في الشركة، مثل إدارة الموارد البشرية وإدارة العلاقات مع العملاء.

هذا التكامل يسهل تبادل البيانات وتحسين تنسيق العمل بين الأقسام المختلفة، ضمن النظام نفسه.

 

  1. سهولة الاستخدام: يتميز SMART ERP بواجهة مستخدم بسيطة وسهلة الاستخدام، مما يجعل عملية التعلم وتنفيذ النظام سهلة للغاية. يمكن للموظفين التعامل مع النظام بكفاءة وسرعة، مما يوفر الوقت والجهد في تنفيذ المهام المحاسبية اليومية.

 

  1. تحليلات متقدمة: يوفر SMART ERP تحليلات متقدمة للبيانات المالية، مما يمكنك من اتخاذ قرارات استراتيجية مستنيرة. يمكنك تحليل البيانات واستخلاص النتائج الهامة للتوجه بالشركة في الاتجاه الصحيح وتحقيق النجاح.

 

أي أن النظام متكامل محاسبيًا وماليًا وإداريًا، لذلك لا تترد في الاشتراك في النظام وتوفير وقتك وجهدك وأموالك.

يتوفر في النظام نسخة تجريبية مجانية. 

أبرز المقالات

التصنيفات

احجز نسختك التجريبية الآن

المزيد من المقالات